النخر المحافظ


نخر الأسنان . عالم طب الأسنان



إن كلمة نخر الأسنان تعني تلين النسج السنية الصلبة وتخربها بسبب الحموض والسموم التي تفرزها الجراثيم في اللويحة الجرثومية .
وللنخر ثلاث مراحل :
 -1
النخر المينائي أو العاجي و الذي لم يصل إلى لب السن (العصب)
والعلاج هو بتجريف النسج المتنخرة وملئ التجويف الناتج بحشوة مناسبة .
 -2
النخر اللبي المسبب لأذية اللب .
 -3
النخر المسبب لعفونة الأقنية اللبية (وهي مرحلة مابعد التهاب اللب(

حشوة الأملغم المعدنية السوداء أصبحت من التاريخ :
خلال أكثر من مئة سنة مضت ساد الأملغم (وهي تلك الحشوة المعدنية السوداء (
كأفضل حشوة للأسنان الخلفية .
ولكن هذه النوعية من الحشوات أصبح من الماضي لسيئاتها التالية :
-
تحرر الزئبق السام من هذه الحشوات .
وتوغله في الجسم ليسبب ضعف في الجهاز المناعي و أذيات عصبية مختلفة.
-
عدم التصاق هذه الحشوات مع جدران السـن
مما يساعد على تشكل النخر بحواف الحشوة في المستقبل .
-
مظهرها الغير تجميلي .
-
قساوتها الزائدة التي تسبب الكسور في الأسنان ذات الحشوات الواسعة.
-
التقدم الهائل في عالم طب الأسنان والذي وفر خيارات أفضل وأجمل وأرقى لحشي
الأسنان .
أنواع الحشوات التجميلية :
 -1
حشوات الكمبوزيت الضوئية التجميلية وهي الخيار المناسب لحشوات الأسنان الأمامية وفي الأسنان الخلفية عندما تكون الحفر صغيرة فقط .
 -2
الحشوات الخزفية وهي على نوعين المباشرة وغير المباشرة .
   -
الحشوات الخزفية المباشرة وتطبق في الحفر الخلفية متوسطة الحجم .
   -
والحشوات الخزفية غير المباشرة وتطبق في الحفر الخلفية الواسعة .
 
الحشوات الخزفية المباشرة تطبق في جلسة واحدة .
 
الحشوات الخزفية الغير مباشرة تطبق بجلستين يؤخذ مقاس الحفرة في الجلسة الأولى ثم تصنع في المختبر . وتلصق في الجلسة التالية .

   

عالج هذه الحالة الدكتور فؤاد دمشقي .
تم استبدال حشوة الأملغم المعدنية بحشوة خزفية.